اهم الاخبار
الثلاثاء 28 مايو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

منوعات والمرأة والطفل

إطلاق مبادرة "علم إنسان لتنمية الأوطان" نحو الإبداع والابتكار في التحول الرقمي

الوكالة نيوز

علي شرف صاحب السمو الملكي، اللواء الدكتور عبدالعزيز بن ناصر آل سعود -حفظه الله-، أطلق المستشار رائد حسن حابس، مؤسس مجموعة بصيرة، ومنتدى تواصل المعرفة 2030، مبادرة تحت عنوان"علم إنسان لتنمية الأوطان"، والتي تعد الأولى من نوعها من حيث مضمونها ورسالتها وأهدافها.

ومن جانبه قال المستشار رائد حابس، في بيان له، إن إطلاق مبادرة"علم إنسان لتنمية الأوطان" مستمدة من القرآن الكريم، لاسيما أن  أول آية نزلت في القرآن " اقرأ"، لافتا إلى أن القرآن أراد أن يخبرنا بأهمية العلم والمعرفة، من أجل خلق فرد ومجتمع متطور دائما، لأن بالعلم تنهض الأوطان والأمم والحضارات، وكلما تجلت عناصر التقدم في دولة من الدول نعلم على الفور بأن مستوى التعليم في أولويات هذه الدولة، مشيرا إلى أنه من النماذج تأتي المملكة العربية السعودية، التي أولت اهتماما خاصة بالتعليم، وحجزت له مكانة كبيرة وأهمية عظمى في رؤية المملكة 2030، لإيمان حكومة المملكة العربية السعودية، منذ تأسيسها على يد المؤسس الملك عبد العزيز –طيب الله ثراه،  بأهمية التعليم في الوصول إلى أعلى مراتب التقدم .والتي حرص عليها أبناءه البررة الملوك حتى عصرنا الحالي بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، -حفظه الله ورعاه-، وسمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، ورئيس مجلس الوزراء، والذي عمل على تجديد الرؤية.  

فكرة مبادرة "علم إنسان لتنمية الأوطان"

وأضاف المستشار"حابس" أن فكرة المبادرة، قد خرجت من رحم فكرة تأسيس "منتدى تواصل المعرفة2030" والذي قام بتأسيسه في شهر رمضان في عام 2015، عند إطلاق رؤية المملكة، وكان بهدف دعم الرؤية، والذي نجح في ضم مئات الشخصيات البارزة في مختلف المجالات، ربما يفوق عدد التخصصات الموجودة ضمن أعضاء المنتدى، ما يزيد عن 750 تخصص وأكثر من 10الاف سند خبرة، تم اختيارهم من ذوي الخبرات والكفاءات عالية المستوى، كأكبر بيت خبرة على مستوى منطقة الشرق الأوسط، والذي يضم أعضاء من السعودية ومعظم الدول العربية، وهو ما يدل على أن المنتدى ولد كبيرا، بفضل وجود كوكبة من العلماء والأطباء والمتخصصين في مختلف مجالات الحياة بلا استثناء، ومن أهم التخصصات، الفضاء والطيران والسياحة والطب والهندسة، والبيئة والاستدامة والاقتصاد الكربوني والتغير المناخي والذكاء الاصطناعي واللغات والأمن السيبراني، والزراعة، والإبداع والابتكار وريادة الأعمال، والإعلام، ضاربا مثلا بنموذج مثل الدكتور زهير نواب، مستشار خادم الحرمين الشريفين للثروة المعدنية، ورئيس هيئة المساحة والجيولوجيا في المملكة سابقا، و البرفيسور هشام العسكري، أستاذ نظم وعلوم الأرض بجامعة شابمان الأمريكية، ومستشار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في ملف سد النهضة، وهو يعد مستشار ضمن فريق وكالة ناسا المهمين، وكذلك يشرفنا وجود الوزير المصري الدكتور مصطفى كامل وزيرة البيئة المصري السابق، وغيرهم من الشخصيات البارز والكبيرة والمؤثرة في المجتمع السعودية والعربي.

وتابع: وكذلك البروفيسورة سميرة إبراهيم إسلام مؤسسة، قطاع الجامعي للسيدات في المملكة والتي أبلت بلا حسن في هذا القطاع، والبروفيسور زهير السباعي، مؤسس كليات الطب في عدد من الجامعات السعودية، والكابتن سعد الشهري، أحد مؤسس الخطوط السعودية، في قطاع الطيران، والبروفيسور عبد الإله محمد، في مجال الذكاء الاصطناعي، والدكتور طلعت الوزنة، في مجال المخ والأعصاب ورئيس هيئة الجمعيات التخصصية الطبية، والدكتورة زهرة المعبي، مستشارة أسرية وأكاديمية تعليمية، فضلا عن وجود ما يزيد 150دكتور ودكتورة. 

تكريم رموز منتدى تواصل المعرفة 2030

وأشار إلى أن مجموعة بصيرة، قام بعمل إفطار جماعي لتكريم رموز من أعضاء المنتدى من السعودية ومصر وعدد من الدول العربية، وكان تحت رعاية جمعية البر "قسم رعاية الأيتام" بجدة، تطبيق بركة لريادة الأعمال للمهندس رباح رائد حابس، والذي يعتمد على التكنولوجيا في حفظ النعمة، والذي شهد نجاحا باهرا مؤخرا، حيث يحل مشكلة هدر النعمة، والتي 41 مليار دولار بالسعودية. 

وأشار إلى التكريم قد نال شخصيات سعودية وعربية بارزة، في مقدمتهم مستشار الأمين العام للاتحاد العالمي للكشاف المسلم الفنان الدكتور عبدالله رشاد، الذي اتجه للتدريب ونجح في خلق كواد شبابية عظيمة في المملكة، الدكتور فهد التركستاني مستشار وخبير في البيئة، وكذلك تم تكريم الشابة أبرار الحريري قائدة فريق "مبادرة لنغرسها" التطوعي من الشابات الملهمات في مجال التثقيف الزراعي، والتي نجحت في زراعة مليون شجرة في مكة المكرمة،محمد سلام مدير عام قناة أقرا،التي ساهمت في تعليم ملايين العرب والمسلمين في علوم القرآن والإعجاز القرآني ، وكذلك تكريم أريج الحامد، الرئيس التنفيذي لجمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة، والأستاذ فؤاد أبو النجا، رئيس مركز حي البساتين بجدة، والعمدة عبد الصمد محمد عبد الصمد، عمدة حارة اليمن، وناشط في الخدمات المجمتعية، بعدد من الجمعيات الخيرية، لكبار السن والأيتام، والأستاذة إيمان عبد اللطيف مراد، منال عبد اللطيف مراد، وكذلك في دورهم في تأسيس مركز التدخل المبكر للتوحد ويعد من أول المركز لتعليم ذوي الهمم في المملكة،  وغيرهم الكثير ممن تم تكريمهم تقديرا لدورهم الكبير في المجتمع.

وفي نهاية الحفل، الأستاذ عدنان مكي مدير شركة الوسام للعمرة المتميزة لجمعية البر، خمس رحلات بواقع 3رحلات لمدينة جدة التاريخية ورحلتين إلى مكة المكرمة.

إطلاق مبادرة "علم إنسان لتنمية الأوطان" 

وأوضح"حابس" أن وجود هذا الكم الكبير من العلماء، كان وراء فكرة إطلاق مبادرة "علم إنسان لتنمية الأوطان" من خلال الاستفادة العظمى من علم هؤلاء الكوكبة لصالح أمتهم العربية، وأن يكونوا أحد الأعمدة في الوقوف بقوة بجانب المبادرة بشكل تطوعي،كصدقة علم، من أجل بناء الأوطان من خلال تقديم التعليم الجيد، لكل إنسان سعودي وعربي ومسلم، حتى نصل بالأمة إلى صفوف الأمم الكبرى، لافتا إلى أن المبادرة سوف تنطلق بداية من مكة المكرمة، مهبط القرآن، وذلك من خلال التنسيق مع جميع الأحياء في منطقة مكة المكرمة، منوها في الوقت نفسه إلى أنه من أهداف المبادرة، هو تدشين منصة بصيرة الرقمية بالواقع والتعزيز افتراضي، (VR) وهذه القناة ستكون على مستوى الوطن العربي، لكي نعزز أهداف المبادرة على أرض الواقع لزيادة وعي الجمهور بأهمية التعليم للفرد وللمجتمع. 

وأوضح أن المبادرة سوف تعتمد على التعليم عن بعد، عبر منصة بصيرة، لتعليم الرقمي، كما سيكون هناك إقامة ورش عمل، من بداية شوال حتى طوال العام، وتنطلق هذه المبادرة مناطق أخرى مثل الرياض والمدينة المنورة وأبها والمنطقة الشرقية. 
ولفت المستشار "حابس" إلى أن هناك جائزة، بنفس اسم المبادة، "علم إنسان لتنمية الأوطان"، تمنح لكل من قدم ويقدم خدمات جليلة للمجتمع السعودي والعربي، حتى تكون المبادرة والجائزة ليس حدثًا ثانويا، ستكون جائزة تمنح بشكل ثانوي، لخدمة العلم وللمبدعين والمبتكرين، في التحول الرقمي، وبما يخدم رؤية 2030، لتنمية والريادة المجمعية،  يعزز من مكانة العلم في المجتمع كونه وقود النهوض والتقدم للأمم والحضارات. 

وتم الاتفاق لتأسيس صندوق وقفي، لتأسيس مسرعة أعمال لدعم رواد الأعمال، حيث سيقوم على تأسيسه البروفيسيور عبد الإله محمد، الرئيس التنفيذي لشركة قمم أبها الوقفية بجامعة الملك خالد.