اهم الاخبار
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

جابر الصيرفي يشيد بالاقبال الهائل على الانتخابات الرئاسية

الوكالة نيوز

اشاد النائب أمين جابر الصيرفي عضو لجنة العلاقات الخارجية والعربية والإفريقية بمجلس الشيوخ بحالة الاقبال الهائلة للتصويت في الانتخابات الرئاسية 2024، وقال أنها شكلت سابقة تاريخية عكست حالة من الزخم والتكدس أمام لجان الاقتراع، طوال ايام التصويت.
واوضح الصيرفي في تدوينة على صفحته على موقع فيس بوك، إن احتشاد الشعب المصري أمام لجان الاقتراع جاء حرصا منه على المشاركة الفعالة في رسم مستقبل الوطن وتقرير مصيره.
وقال  الصيرفي فى تصريحات صحفية له اليوم ،إن الخروج الكبير للمصريين بهذا الشكل وبعد 10 سنوات على ثورة 30 يونيو، تأكيداً على حالة الاستقرار السياسي والمجتمعي التي تعيشها مصر بعد سنوات من مواجهة تحديات ومخاطر لم تشهدها من قبل. كما كشفت مشاهد تزاحم المواطنين على لجان الانتخاب، انحياز الشعب الكامل لوطنه باعتباره صاحب السيادة والقرار في رسم مستقبل وطنه، خاصة وأن إرادة الشعب المصري ستظل هي المحرك الرئيسي والفاعل لتحديد مصير الوطن.

وتقدم أمين جابر الصيرفي، بأسمي آيات الشكر والتقدير والعرفان لجموع الشعب المصري عامة ولأهلي أهالي محافظة البحيرة، مركز ومدينة دمنهور، ومركز ومدينة كفرالدوار. ومركز ومدينة المحمودية. ومركز ومدينةالرحمانية. ومركز ومدينة كوم حمادة. ومركز ومدينةأبوالمطامير.مركز ومدينة والدلنجات. مدينة النوبارية. مركز ومدينةرشيد. مركز وادى النطرون.مركز ومدينة شبراخيت. مركز ومدينةإتياى البارود.مركز بدر. مركز ومدينة حوش عيسى.مركز ومدينة إدكو.  ومركز ومدينةأبوحمص، وبشكر خاص لأهلى أهالى مركز ومدينة رشيد، خاصة الذين أثبتوا للجميع بهذا الآداء المشرف علي ما فعلتموه وهذا يزيد يقيني دائما بأنني ابن لتراب أعظم بلد لأن ما فعلتموه يرفع الرؤوس.
وواصل الصيرفي، أشكر أهلي أهل رشيد علي حضورهم المبدع جراء العملية الانتخابية وعلى حفاوة استقبالهم لي شخصيا وبشاشة وجوههم التي لا تنكر. والشكر موصول أيضا لكافة القوي السياسية والشعبية والحزبية والمفكرين ورجال الأزهر ورجال الأوقاف  والثقافيين وأساتذة الجامعات والمعلمين والمعلمات وجميع النقابات والشباب والمرأه الذين كان لهم بالغ الأثر في هذه الملحمة التاريخية.وللشيوخ وكبار السن والعجائز والمرضي. ولكل طوائف الشعب وكل أصحاب المهن.
واختتم الصيرفي، والفضل يذكر لرجال الشرطة ومجهودهم الجبار في تأمين هذا العُرس الانتخابي حتي خرج في أبهي حلة وأجمل مظهر.