اهم الاخبار
الجمعة 23 فبراير 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

استمرار الاحتجاجات في إسرائيل ضد قانون التعديلات القضائية

احتجاجات إسرائيلية
احتجاجات إسرائيلية ضد التعديلات القضائية

وصل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، إلى الكنيست للمشاركة في جلسة التصويت على التعديلات القضائية.

واستخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين المعارضين للتعديلات القضائية لائتلاف نتنياهو القومي الديني الذي أغرق إسرائيل في واحدة من أسوأ أزماتها منذ عقود.

وقال الرئيس الإسرائيلي اسحق هرتسوغ في بيان: "نحن في حالة طوارئ وطنية، ونعمل على مدار الساعة وبكل طريقة ممكنة لإيجاد حل. هناك أساس محتمل للتفاهم ولكن لا تزال هناك فجوات تتطلب من الأطراف إظهار المسؤولية."

ومع انضمام البنوك والشركات إلى الاحتجاج، تصاعد الضغط على نتنياهو، الذي خرج من المستشفى صباح الإثنين بعد إقامة لمدة ليلتين وزود خلالها بجهاز تنظيم ضربات القلب.

امتدت الأزمة إلى الجيش، حيث قال قادة الاحتجاج إن الآلاف من جنود الاحتياط المتطوعين لن يذهبوا إلى الخدمة إذا استمرت الحكومة في الخطط وحذر كبار الضباط السابقين من أن استعداد إسرائيل للحرب قد يكون في خطر.

وألقي القبض على ما لا يقل عن ستة أشخاص في احتجاجات خارج البرلمان كان من المقرر أن تبدأ منتصف اليوم (09:00 بتوقيت جرينتش) لبدء التصويت النهائي لمدة ساعات على مشروع قانون يحد من سلطات المحكمة العليا في نقض قرارات الحكومات والوزراء.

سيكون هذا هو التغيير الأول في القانون من حزمة يخشى المنتقدون أنها تهدف إلى الحد من استقلال القضاء، لكن نتنياهو - الذي يحاكم بتهم فساد ينفيها - يصر على الحاجة إليها لتحقيق التوازن بين فروع الحكومة.

والتقى هرتسوغ يوم الأحد مع نتنياهو في المستشفى حيث عولج على أمل سد الخلافات بين الائتلاف الحاكم الديني القومي وأحزاب المعارضة، التي اجتمعت في الكنيست لمناقشة خطواتها التالية.

وقرر قادة المعارضة الإسرائيلية مقاطعة التصويت في الكنيست على مشروع قانون "المعقولية".