اهم الاخبار
الخميس 13 يونيو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الجيش السوداني ينفي ما نشره الدعم السريع حول اقتحام مقر إقامة البرهان

اشتباكات السودان
اشتباكات السودان

نفي مصدر في الجيش السوداني ما نشرته قوات الدعم السريع حول اقتحام مقر إقامة رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان.

وقال المصدر للعربية نت، اليوم الاثنين، إن فيديو اقتحام الدعم السريع لمقر البرهان "تضليل"، مشيرا إلى أن الاشتباكات جرت حول مقري البرهان وحميدتي وتم إبعادها.

ونشر الجيش السوداني مقطعا للسيطرة على مقر رئاسة المجموعة الخاصة للدعم السريع في أم درمان، كما تم تداول مقطع يظهر استسلام عدد من عناصر الدعم السريع للجيش السوداني في الخرطوم.

وتجددت اليوم الاشتباكات العنيفة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في جنوب شرقي الخرطوم.

وأفادت قناة العربية الإخبارية، بعدم وجود تأكيدات بشأن وصول تعزيزات لقوات الدعم السريع في مروي.

وأشارت العربية إلى استمرار المواجهات بالمدفعية الثقيلة في أم درمان وجنوب الخرطوم، لافته إلي أن سيارات تابعة للدعم السريع تسللت إلى مدينة مروي أعقبها تبادل لإطلاق النار.

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، اليوم الاثنين، إن هناك قلق عميق مشترك بين الحلفاء بشأن القتال في السودان، وهناك وجهة نظر مفادها أنه يجب وقف القتال على الفور وأن يعود الطرفان إلى المحادثات.

واندلع القتال في السودان يوم السبت بين وحدات من الجيش وقوات الدعم السريع، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 97 مدنيا، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف بلينكن، متحدثا على هامش اجتماع وزراء خارجية مجموعة السبعة في اليابان، أنه تم إجراء مشاورات وثيقة بشأن القتال، بما في ذلك مع شركاء في العالم العربي وإفريقيا ومع المنظمات الدولية.

وتابع قائلا: "هناك قلق عميق مشترك بشأن القتال والعنف الدائر في السودان. والتهديد الذي يمثله ذلك على المدنيين والذي يشكله للأمة السودانية ويحتمل أن يشكله حتى على المنطقة".

وذكر أن هناك رأي مشترك بقوة بضرورة اتخاذ خطوات لحماية المدنيين وغير المقاتلين والأشخاص من دول ثالثة.

وقال "وأيضًا وجهة نظر راسخة بقوة، عبر جميع شركائنا بشأن الحاجة إلى وقف فوري لإطلاق النار والعودة إلى المحادثات - وهي محادثات كانت واعدة جدًا لوضع السودان على طريق انتقال كامل إلى حكومة يقودها مدنيون".