اهم الاخبار
الجمعة 27 يناير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الاتحاد الأوروبي: إدراج الحرس الثوري الإيراني بقائمة الإرهاب سيتم بقرار القضاء الأوروبي

مسؤول السياسة الخارجية
مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي

قال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، إن إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب الأوروبية الإرهاب لن يتم دون قرار القضاء الأوروبي. 
وأضاف بوريل في تصريح لقناة العربية الإخبارية اليوم الاثنين: أن الاتحاد الأوروبي سيصادق اليوم على حزمة عقوبات إضافية ضد إيران.

وفي سياق آخر، أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، الثلاثاء الماضي، على إننا نرفض محاولات جر إيران إلى الحرب في أوكرانيا.

وشدد عبد اللهيان، في مؤتمر صحفي مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، على أن طهران تؤيد وحدة أراضي دول المنطقة والحفاظ على تركيباتها السكانية.

وأوضح مواقف واشنطن متناقضة تجاه الاتفاق النووي، منوها إلي أن الوصول إلى اتفاق نووي لا يزال أمرا ممكنا.

ومن جانبه، أشار وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إلى أن المجاميع الإرهابية في شمال سوريا زادت من عملياتها.

ولفت جاويش أوغلو إلى أننا لن نسمح بتشكيل دولة إرهابية على حدودنا، مشددا علي أن الجماعات الإرهابية في شمال سوريا والعراق تهدد أمن المنطقة.

ونوه وزير الخارجية التركي إلي أن الولايات المتحدة وروسيا لم تنفذا تعهداتهما لتركيا.

وفي سياق آخر، أعلن وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي، يوم السبت، عن فرض عقوبات على المدعي العام الإيراني بعد إعدام المواطن البريطاني الإيراني علي رضا أكبري.

وقال كليفرلي على تويتر: "إن معاقبتنا اليوم تؤكد استياءنا من إعدام علي رضا أكبري". "المدعي العام في قلب استخدام إيران لعقوبة الإعدام. نحاسب النظام على انتهاكاته المروعة لحقوق الإنسان".

وبدورها، ذكرت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان، أن وزيرة الخارجية كاثرين كولونا، استدعت القائم بالأعمال الإيراني في باريس اليوم السبت احتجاجا على إعدام المواطن البريطاني الإيراني علي رضا أكبري المتهم بالتجسس.

وأضاف البيان أنه "وزيرة الخارجية حذرت القائم بالأعمال الإيراني من أن انتهاكات طهران المتكررة للقانون الدولي لا يمكن أن تمر دون رد، خاصة فيما يتعلق بمعاملة الرعايا الأجانب الذين تحتجزهم بشكل تعسفي"، نقلا عن وكالة رويترز.

وقد أعلن القضاء الإيراني إن علي رضا أكبري، وهو مواطن بريطاني إيراني شغل في السابق منصب نائب وزير دفاع طهران، أُعدم متحديًا دعوات من لندن لإطلاق سراحه.