اهم الاخبار
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

رياضة النواب تنتقد مديرية شباب قنا وتتهمها بإهدار المال العام

الوكالة نيوز

 

ناقشت لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب برئاسة النائب الدكتور محمود حسين رئيس اللجنة، عدد من طلبات الاحاطة المقدمة لوزارة الشباب بشأن المشكلات التي تواجه مراكز الشباب بعدد من المحافظات .


.
وبدأت  اللجنة اجتماعها بمناقشة   مشكلة مركز شباب مدينة العمال بمحافظة قنا في حضور النائب محمد أحمد الجبلاوي نائب الدائرة، وانتقد الدكتور محمود حسين رئيس اللجنة  تعطيل وكيل وزارة الشباب والرياضة بمحافظة قنا لبعض الاستثمارات التي كانت ستدر دخلا لمركز شباب مدينة العمال بالمحافظة لمدة ستة أشهر وقيامه بتحرير محضر يتهم فيه مجلس إدارة المركز بإهدار المال العام .

وأضاف ان وكيل الوزارة تحدي بذلك وزير الشباب والرياضة الذي وجه الشؤون القانونية بالوزارة ببحث المشكلة مشددًا على أن هذا التصرف لا يليق أن يصدر من مسؤول بوزارة الشباب والرياضة.

من جانبه اكد النائب  محمد أحمد الجبلاوي أن وكيل وزارة الشباب والرياضة بمحافظة قنا  خارج الخدمة بشكل دائم، مؤكدًا على معاناة جميع الأندية ومراكز الشباب بالمحافظة في التعامل معه ومن بينها نادي الزهور الذي تم غلقه ومنع ممارسة أية أنشطة به رغم استلامه منذ عام مضى، مشيرًا إلى أن المشكلة تعود إلى أواخر عام 2021 عندما قام مركز شباب العمال بمحافظة قنا بطرح مزايدة لاستغلال قاعة المناسبات بحضور مديرية الشباب والرياضة بالمحافظة.

وأكد  انه لم  يتم استلام رسو المزاد عليه وبمخاطبة المديرية للاستفسار منها بشأن إعادة الطرح مرة أخرى تجاهلت الرد لمدة ستة أشهر، وعليه تم مخاطبة وزير الشباب والرياضة الذي تفضل بتوجيه الشؤون القانونية بالوزارة لفحص المشكلة في الوقت الذي قام فيه وكيل وزارة الشباب والرياضة بالمحافظة بتحدي الوزير والسادة النواب بتحريره محضر ضد أعضاء مجلس إدارة المركز يتهمهم فيه بإهدار المال العام دون وجه حق حيث إن مجلس الإدارة لا يستطيع صرف أية مبالغ مالية إلا بعد الرجوع للجهة الإدارية.

وطالب " الجبلاوي "  بإحالة وكيل وزارة الشباب والرياضة بمحافظة قنا للتحقيق حتى تفصل جهات التحقيق في المتسبب الحقيقي في إهدار المال العام، وعدم التجديد له مرة أخرى معللا ذلك بتسببه في إعاقة النشاط الشبابي والرياضي بالمحافظة، وعدم قدرة السادة النواب على التعامل معه.
وطالب  الدكتور محمود حسين رئيس اللجنة بضرورة تقصي الحقائق في هذه الواقعة من قبل وزارة الشباب والرياضة وتحديد المتسبب في إهدار المال العام لمدة أكثر من ستة أشهر وسرعة إفادة اللجنة والنائب بنتيجة التحقيق في هذه الواقعة.

ثم ناقشت اللجنة موضوع طلب الإحاطة المقدم من  النائب عامر الشوربجي بشأن التضرر من قرار إزالة مركز شباب قرية بلاي مركز السنطة – محافظة الغربية،  واكد مقدم الطلب أن مركز شباب بلاي مقام وسط قطعة أرض فضاء مساحتها أكثر من ألف متر، مشيرًا أن مبنى المركز آيل للسقوط وصادر له قرار إزالة منذ سنتين وأنه لم يتم الشروع في هدمه لحين التنسيق مع وزارة الشباب والرياضة.

واضاف أنه حصل على وعد من مسؤولي الوزارة ببناء مقر المركز هذا العام وتنجيل ملعبه العام القادم، مطالبًا ببناء مقر المركز وتنجيل ملعبه هذا العام نظرًا لحاجة الشباب الملحة لتوفير ملعب لممارسة النشاط عليه.

وردًا على موضوع طلب الاحاطة أفاد الدكتور  أشرف البجرمي رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الشبابية والرياضية أنه سيتم إرسال لجنة من وزارة الشباب والرياضة للانتهاء من أعمال المقايسة قبل البدء في عملية الهدم، وأنه فور صدور الموافقات الإدارية ستتم أعمال الهدم والبناء والتنجيل في ذات الوقت