اهم الاخبار
الإثنين 05 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مستشار الرئيس الأوكراني: طهران مسؤولة عن قتل مواطنينا

الوكالة نيوز

قال مستشار للرئيس الأوكراني ميخايلو بودولياك، إن إيران مسؤولة عن "جرائم قتل أوكرانيين" بعد أن هاجمت روسيا مدنًا أوكرانية اليوم الاثنين، بطائرات مسيرة صنعت في إيران.

وأعلنت أوكرانيا عن سلسلة من الهجمات الروسية باستخدام طائرات بدون طيار إيرانية الصنع من طراز شاهد -136 في الأسابيع الأخيرة. وتنفي إيران تزويد روسيا بالطائرات المسيرة، بينما لم يعلق الكرملين.

وأضاف بودولياك في تغريدة على تويتر: أن "إيران مسؤولة عن قتل الأوكرانيين. فالدولة التي تضطهد شعبها تقدم الآن أسلحة الدمار الشامل لتنفيذ عمليات قتل جماعي في قلب أوروبا. هذا هو ما تعنيه الأعمال غير المنجزة والتنازلات للاستبداد. وهي حالة لا تكفي فيها العقوبات."

وقد أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، خلال مؤتمر صحفي أسبوعي اليوم، على أن إيران لم تزود روسيا بطائرات مسيرة لاستخدامها في أوكرانيا.

وقال كنعاني، إن "الأنباء المنشورة عن تزويد إيران بطائرات مسيرة لروسيا لها أطماع سياسية وتعممها مصادر غربية. لم نوفر أسلحة لأي جانب من الدول المتحاربة"، نقلا عن وكالة رويترز.

وفي وقت سابق من اليوم، أكد مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، على أننا نبحث عن أدلة ملموسة حول انخراط إيران في دعم الهجوم الروسي على أوكرانيا.

وقال بوريل للصحفيين لدى وصوله لحضور اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ، “سنبحث عن أدلة ملموسة بشأن مشاركة (إيران في حرب أوكرانيا)"، مضيفا أن وزير الخارجية الأوكراني دميتري كوليبا سيشارك في الاجتماع.

وأشار بوريل، إلى أنه لا يتوقع أي تحرك جديد بشأن الاتفاق النووي مع إيران، نقلا عن وكالة رويترز.

وأضاف: "لا أتوقع أي تحرك، هذا مؤسف لأننا كنا قريبين جدا"، مشيرا إلى أن المحادثات الدولية مع طهران قد توقفت لآخر مرة أسابيع.

وفي السياق، أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن إيران مستمرة في توسيع أنشطة تخصيب اليورانيوم، في منشأة نطنز النووي تحت الأرض.

وقالت الوكالة في تقرير لها، إن "ثالث مجموعة من أجهزة الطرد المركزي المتطورة "آي. آر-6"، التي تم تركيبها في الآونة الأخيرة في منشأة نطنز بدأت العمل الآن"، نقلا عن وكالة سبوتنيك.