اهم الاخبار
الجمعة 12 يوليو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الروسية: موسكو تدعو لعدم تضخيم موضوع التهديد النووي بشكل مصطنع

وزير الخارجية الروسي
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، إلى عدم تضخيم موضوع التهديد النووي بشكل مصطنع.

وقال لافروف، لقناة "روسيا 1" التلفزيونية تعليقا على تصريحات تصدر عن الغرب بشأن ضربة نووية محتملة من جانب روسيا: "أود أن أنصح أولئك الذين يتكهنون بشأن هذا الموضوع، بأن يدركوا مدى مسؤوليتهم".

وأضاف: "أناشد من خلالكم بمثل هذا النداء لجميع المهتمين بهذا الموقف والموضوع ويحاولون تغطيته في الفضاء العام. ليست هناك حاجة لتسخينه بشكل مصطنع"، نقلا عن وكالة سبوتنيك.

وفي سياق خر، أكد المستشار الألماني أولاف شولتز، اليوم، على أننا لن نسمح للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتقسيم أوروبا والمجتمع الألماني، ولا نتوقع التزام روسيا بتوصيل الغاز بانتظام.

وقال شولتز: إنه لا يمكن الانفصال عن الصين لأننا بحاجة لتنويع الاقتصاد، مشيرا إلي ضرورة التعامل مع بكين بحكمة سياسية. 

وفي سياق آخر، أعلنت خدمات الطوارئ الأوكرانية، اليوم، عن إطلاق صافرات الإنذار في جميع أنحاء البلاد.

ووضعت خدمات الطوارئ جميع أوكرانيا في حالة تأهب لمزيد من الضربات الصاروخية اليوم، بعد يوم من الهجمات الروسية الثقيلة.

وذكرت على تطبيق تلغرام: "تحذير. خلال اليوم، هناك احتمال كبير لضربات الصواريخ على أراضي أوكرانيا. يرجى البقاء في ملاجئ من أجل سلامتك، لا تتجاهل إشارات الغارة الجوية".

وقالت خدمات الطوارئ أيضًا إن 19 شخصًا قُتلوا وأصيب 105 بجروح في ضربات الصواريخ يوم الاثنين، نقلا عن وكالة رويترز.

كما أعلنت خدمة الطوارئ الأوكرانية، الاثنين، عن ارتفاع حصيلة ضحايا الهجمات الروسية إلى 11 قتيلا و64 جريحا، نقلا عن شبكة سكاي نيوز عربية.

ومن جانبه، أدان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، أمس الاثنين، هجمات روسيا على أهداف مدنية في أوكرانيا.

وقال ستولتنبرغ في تغريدة على تويتر "تحدثت مع وزير الخارجية دميتري كوليبا وأدان الهجمات الروسية المروعة والعشوائية على البنية التحتية المدنية في أوكرانيا".

وأضاف: "وسيواصل الناتو دعم الشعب الأوكراني الشجاع للرد على عدوان الكرملين طالما استغرق الأمر ذلك."

وفي السياق، أعلن الكرملين، يوم الإثنين، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد يلتق بنظيره التركي رجب طيب أردوغان هذا الأسبوع لمناقشة اقتراح تركي لاستضافة محادثات بين روسيا والغرب بشأن أوكرانيا.