اهم الاخبار
الجمعة 20 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تحقيقات وحوارات

لأول مرة بأفريقيا والشرق الأوسط.. تصنيع الأدوات الصحية بمصر.. تعاون تاريخي بين هانز جروهي والشركة العربية

أحمد الغرباوي: نقلة نوعية تسد احتياجات السوق المحلي.. كمال جبر: صناعة مربحة توفر 3000 فرصة عمل

الوكالة نيوز

أسامة الشاهد: نصدر لـ 150 دولة في العالم.. وليد حافظ: مصر أصبحت المركز الأساسي لـ المصنعين العالميين

في تطور جديد لدعم الصناعة المصرية باعتبارها اوكسجين الاقتصاد وتاريخ مفتوح لإبراز قدرات الانسان وقعت الشركة العربية لانتاج وتصنيع الادوات الصحية عقد تعاون وشراكة  مع شركة هانز جروهي الالمانية ومثل الشركتين في التوقيع المهندس احمد الغرباوي رئيس مجلس الادارة وهانز يورخ كالمباخ رئيس الشركة الألمانية وذلك بهدف تعزيز التعاون بين الاطراف وتنمية الاستثمار ودفع عجلة الطاقة الانتاجية للادوات الصحية في مصر .

وتعد خطوة تصنيع  الأدوات الصحية في مصر هي الأولي في الشرق الأوسط وأفريقيا وتم التوقيع وسط احتفال ضخم أُقيم بفندق جي دبليو ماريوت ، وبلغ رأس المال المستثمر في المشروع مليار و٣٩٥ مليون جنيه كما بلغ رأس المال المدفوع ٦٤٥ مليون جنيه، فيما بلغت الطاقة الإنتاجية مليون قطعة صيني و ٤٥٠ ألف قطعة اكريلك  و ٢٠٠ ألف خلاط.

أول انتاج للصيني بختم هانز جروهي 

وقال المهندس أحمد الغرباوي رئيس مجلس ادارة الشركة العربية أن التعاون  مع شركة عالمية بحجم هانزجروهى الرائدة في صناعة الخلاطات يتضمن إنتاج أدوات صحية لأول مرة من خلال الشركة يعد نقلة نوعية في صناعة الأدوات الصحية في مصر، خاصة ان هذا الشراكة ستساعد في سد احتياجات الأدوات المحلي بالإضافة للتصدير للسوق الأوربي خاصة ان هذا المصنع يعد أول إنتاج الأدوات الصحية"الصيني" لشركة هانزجروهى في العالم.

وأضاف الغرباوي أن مسئول شركة هانزجروهى أعرب عن سعادته البالغة بهذا التعاون وأن مصنع الشركة يعد أفضل مصنع لتصنيع الأدوات الصحية في العالم ويتيح المنافسة بقوة في الأسواق العالمية ويحقق نجاح كبيرن كما تم الاتفاق على خطة توسعية لزيادة الطاقة الإنتاجية للصيني ليصبح مليون و٢٠٠ ألف قطعة وزيادة رأس المال المدفوع ليصل إلى ٥٥٠ مليون جنيه .

تطبيق تكنولوجيا متقدمة وتصدير بدون جمارك

ومن جانبة أوضح المهندس أسامة الشاهد عضو مجلس ادارة الشركة العربية للأدوات الصحية وعضو مجلس ادارة اتحاد الصناعات أن مصنع الأدوات الصحية تبلغ مساحة 100 ألف متر، ويطبق تكنولوجيا عالية ومتقدمة في تصنيع الأدوات الصحية "الخلاطات والصيني" تمكننا من التصدير ل 150 دولة حول العالم.

وتابع الشاهد أن حجم الطلبات على المنتج كبير للغاية على الرغم انا في بداية الإنتاج مما استدعى البدء في توسعات بلغت قيمتها 800 مليون جنيه، كما أننا تمكنا من عقد اتفاقات مع الاتحاد الأوروبي وبعض الدول الأفريقية والعربية لتصدير المنتج بدون جمارك وهذا يتيح انتشار كبير ومثمر في كل دول العالم.

تدريب الكوادر وتوفير فرص عمل

وأردف كمال جبر العضو المنتدب للشركة العربية ، أن الأدوات الصحية في مصر هي صناعة قديمة ولكن صعبة وبحاجة الى تدريب كوادر شبابية وأعداد كبيرة من العمال على هذه الصناعة، وهي كذلك تتطلب مهارات عالية، وأكد على أنه سوف يتم توسيع المصانع الموجودة حاليا وهذا سوف يتطلب عدد كبير من العمال ، في المصنع الواحد يحتاج الى 1200 عامل وفي المرحلة القادمة سوف يتم زيادة العمال الى 3000 عامل وهذه الصناعة ستكون مربحة بالنسبة للدولة في تشغيل عدد العمال وإنقاص نسبة البطالة.

ميزة تنافسية عالمية

وأشار وليد حافظ عضو مجلس الادارة للشركة العربية للادوات الصحية إلى أن العمالة والخامات والغاز متوفرة في السوق المصرية وهذا يعطي لمصر ميزة تنافسية وستكون المنافسة عالمية.. وأن الفرص التصديرية بوجود شركة عالمية مثل هانز جروهي ستزيد بنسبة 60% من مجمل الإنتاج ،مؤكدا أن مصر أصبحت المكان الأساسي لـ المصنعين العالميين في صناعة الأدوات الصحية.


الصناعة أوكسجين الاقتصاد

الجدير بالذكر ان المهندس اسامة الشاهد عضو مجلس ادارة اتحاد الصناعات ورئيس مجلس ادارة شركة الشاهد جروب كان قد أكد في تصريحات سابقة ان الصناعة هي " اوكسجين " الاقتصاد في اي دولة بالعالم كونها تمثل أحد اهم المرتكزات التي يمكن من خلالها بناء الدولة علي اسس اقتصادية راسخة ومن هنا جاء اهتمام القيادة السياسية المُمثلة في فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بهذا القطاع الحيوي وكان اعلانه المبكر لعام 2020 بانه  عام الصناعة له دلاله واضحه علي الاهتمام بقطاع الصناعة باعتباره ركيزة في المسيرة التنموية وبناء الجمهورية الجديدة التي نقف علي اعتابها . 

وتابع اسامة الشاهد مؤكدا علي انه من هذا المنطلق فان دور القطاع الصناعي والمستثمرين يعد من الادوار الاساسية لدعم اقتصاد الدولة وذلك من خلال  تدشين المشروعات الصناعية الحديثة لما لها من اهمية في بناء مرتكزات اساسية تدعم قوة الاقتصاد في المستقبل وتساعد ايضا في تجاوز الفجوة التي تسببت فيها الازمة العالمية بما يلزم القطاع الخاص ان يقف مع الدولة في الخطوط الامامية للتصدي للتداعيات السلبية الناجمة عن هذه الازمة العابرة للحدود .

رفع معدلات النمو ومواجهة البطالة

لذا يبقي قطاع الصناعة " والكلام مازال علي لسان اسامة الشاهد " المحور الاهم لتحقيق زيادات في معدل النمو الاقتصادي لانه من أهم القطاعات التي يمكنها المساهمة في توفير فرص العمل بما يعالج جانب كبير من ازمة البطالة المزمنة اضافة الي قدرة هذا لقطاع في تنويع مصادر الدخل، وزيادة الناتج المحلى الإجمالي , وزيادة مستوى الإنتاجية علي اعتبار انه من أكثر القطاعات قدرة على تطبيق استخدام التقنيات والتكنولوجيا الحديثة كما انه يساهم في توفير موارد النقد الأجنبي وعلاج مشاكل عجز ميزان المدفوعات .

انتاج البانيوهات الاكرليك بالعلامة هانز جروهي

وفي هذا الاطار اكد الشاهد ان التدشين لافتتاح المشروع الصناعي الضخم يحقق التعاون التاريخي مع شركة يورو لتجميع وتصنيع الخلاطات لشركة هانز جروهي الالمانية ، وكذلك التعاون مع الشركة العربية للادوات الصحية لانتاج الادوات الصحية لانتاج الادوات الصحية والبانيوهات الاكرليك بالعلامة التجارية هانز جروهي .

وتابع رئيس مجلس ادارة شركة الشاهد جروب قائلا : ان راس المال المستثمر في هذا المشروع يبلغ مليار و 395  مليون جنيه ، ويبلغ راس المال المدفوع 645 مليون جنيه كما ان الطاقة الانتاجية تقدر بنحو مليون قطعة صيني  وكذلك 450 الف قطعة اكلريك  بالاضافة الي 200 الف خلاط .

خطة توسعية وزيادة لرأس المال

واضاف عضو مجلس ادارة اتحاد الصناعات خلال تصريحاته قائلا : توجد ليدنا خطة توسعية نعمل عليها خلال الفترة المقبلة وهذة الخطة تستهدف زيادة الطاقة الانتاجية للصيني ليصبح 2 مليون و 200 الف قطعة وزيادة راس المال المدفوع بنحو 550 مليون جنيه اخري , بما يساهم في خلق فرص عمل جديدة وفتح نافذه يشارك فيها عدد من رجال الصناعة خاصة واننا في هذه المرحلة احوج لتنشيط قطاع الصناعة والدفع به الي الامام لأنه القاطرة الحقيقية لتحقيق معدلات تنمية مرتفعة ودعم البناء القوي لأقتصاد الدولة .