اهم الاخبار
الإثنين 23 مايو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

محافظات

انطلاق فاعليات المؤتمر الثاني لضمان الجودة بجامعة سوهاج

جامعة سوهاج
جامعة سوهاج

افتتح الدكتور مصطفي عبد الخالق رئيس جامعة سوهاج، صباح اليوم، فاعليات المؤتمر الثاني لضمان الجودة تحت عنوان "ريادة الأعمال: الطريق إلى جامعة الجيل الرابع ومهارات خلق القيمة المضافة في إطار معايير ضمان الجودة "، بالمركز الدولي للمؤتمرات بمقر الجامعة الجديد، وذلك بحضور الدكتور حسان النعماني نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور عبدالناصر يس نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور ثناء حسن نائب رئيس الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، والدكتور محمد محجوب عزوز رئيس جامعة الأقصر، والدكتور أحمد الخطيب مقرر المؤتمر، والدكتور نبيل نور الدين والدكتور أحمد عزيز رئيسي الجامعة السابقين.

وفي بداية كلمته قدم الدكتور مصطفي عبد الخالق، الشكر لجميع القائمين على تنفيذ هذا المؤتمر، الذي يعتبر من المؤتمرات الهامة التي تنظمها الجامعة، نظراً لما يناقشه من موضوعات وقضايا وورش عمل لبحث إجراءات تعزيز منظومة إدارة الجودة الشاملة، وحوكمة مؤسسات التعليم العالي فى ظل إنعاكسات الثورة الصناعية الرابعة والتحولات الرقمية على أداء تلك المؤسسات، من أجل الانتقال الأوسع لجامعات الجيل الرابع، مضيفاً أن إدارة الجامعة تسعي باستمرار لتقديم برامج تعليمية متكاملة ذات جودة عالية تتناسب مع متطلبات المرحلة القادمة، من أجل خلق بيئية تنافسية تساهم في خلق جيل واعي قادر على قيادة عجلة التنمية والتطور في ظل بناء الجمهورية الجديدة، وذلك تماشياً مع ماتنادي به القيادة السياسية خلال المرحلة القادمة.

وأوضح الدكتور حسان النعماني، أن المؤتمر يهدف إلى إعداد صياغة مبتكرة للنظام الجامعي، لتبني برامج وخطط أكاديمية تكرس لدعم مفاهيم ريادة الأعمال فى التعليم والبحث العلمي، من أجل الانتقال لجامعات الجيل الرابع والاستجابة لمتطلبات الثورة الصناعية، لافتاً إلى أن الجامعة تسعي باستمرار إلى ربط البحث العلمي بالقضايا المجتمع الخارجي لحل القضايا المجتمعية .

وقال الدكتور عبد الناصر يس، أن المؤتمر يناقش أيضاً أحد القضايا الملحة خلال الفترة الحالية والمستقبلية، وهي ريادة الأعمال والتنمية المهنية، واهتمام المؤسسات التعليمية ليكون لها دور هام وحيوي في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، لذلك تنفذ إدارة الجامعة عدد من البرامج التعليمية والدورات المتخصصة في مجال ريادة الأعمال، لخلق خريج يمتلك من رأس المال الفكري والثقافي تجعله قادر على حمل راية التطوير والمساهمة في دفع عجلة التنمية.

ومن جانبها أشادت الدكتورة ثناء حسن، بالجهد المبذول التي تقوم به إدارة الجامعة لتحقيق الجودة التعليمية، واستيفاء متطلبات التنيمة المستدامة باعتبارها أحد أهم الأولويات التي تنادي القيادة السياسية لتحقيق رؤية ٢٠٣٠، لافتة إلى أن أهم الأهداف التي تسعي هيئة ضمان الجودة لتحقيقها هو أن يتم إعتماد ٨٠٪؜ من مؤسسات التعليم العالي بحلول عام ٢٠٣٠، والتحول الرقمي والرقمنة لعمليات التقدم للاعتماد، مؤكدة على أن هذا لا يتم تنفيذه إلا بالتعاون الجاد والمثمر مع مؤسسات التعليم العالي، والتنسيق الفعال مع شركاء النجاح والتنمية للارتقاء بجودة التعليم بمصر وتطويره بشكل مستمر من أجل نشر ثقافة الجودة لجعلها أسلوب عمل وحياة، داعية جامعة سوهاج بما تمتلكه من كوادر وخبرات علمية متميزة، للتقدم للاعتماد ضمن معايير اعتماد الجامعات، بشرط أن يكون ٦٠٪؜ من كلياتها وبرامجها معتمدة.

وفى السياق ذاته أكد الدكتور أحمد الخطيب، على أن هذا المؤتمر كان نتاج لعدد من الفاعليات التي تم تنفيذها، بداية من المنتدي الأول والثاني لضمان الجودة ومجموعة الأنشطة وورش العمل التي نظمها مركز ضمان الجودة بالجامعة، بهدف الوصول إلى جودة تعليمية متميزة تحقق الهدف المستقبلي للجامعة، وهو أن تكون ضمن جامعات الجيل الرابع، لخلق جيل جديد واعي ومسلح بالعلم والمعرفة، مقدماً شكره لرئيس الجامعة على دعمه اللامحدود لأنشطة الجودة  وللهيئة القومية لضمان الجودة.

 

وأضاف الخطيب، أن المؤتمر يناقش ٤ أطروحات علمية لإستيفاء متطلبات رؤية مصر 2030، وهي الهوية والقيم والسلوك في التعليم الجامعي من أجل المواطنة وحماية الأمن القومي وبناء المجتمعات، الجامعة الريادية: القيمة المضافة لريادة الأعمال في التعليم الجامعي، جودة الأمن السيبراني في مؤسسات التعليم الجامعي لإستيفاء متطلبات الثورة الصناعية الخامسة، بالإضافة إلى القيادة الرشيدة والتخطيط المبني على المعايير والمؤشرات، حجر أساس لتطوير مؤسسات التعليم العالي، بالإضافة إلى تنفيذ ٣ ورش عمل لمناقشة ٢٩ ورقة بحثية في عدد من الموضوعات وهي، ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة من أجل بناء إقتصاد وطني قوي، مؤسسات التعليم العالي في ظل التحول الرقمي ومتطلبات الثورة الصناعية الخامسة، القيمة المضافة للتعليم الجامعي، ودورة فى بناء الإنسان المصري، وكذلك معايير ضمان الجودة وتطوير البرامج التعليمية لمؤسسات التعليم.

 

جدير بالذكر أنه حضر المؤتمر الدكتور جمال علي أبو المجد رئيس جامعة المنيا السابق، الدكتور أحمد شوقي زهران نائب رئيس جامعة المنيا السابق، بالإضافة إلى نخبة من رؤساء ونواب ووكلاء  الجامعات المصرية، واللواء حاتم صادق مدير الأمن الجامعي بسوهاج، ولفيف من عمداء الكليات بالجامعة ، وأعضاء مجلس النواب، وممثلي وكلاء الوزرات بالمحافظة ومؤسسات المجتمع المدني.