اهم الاخبار
السبت 20 أبريل 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

بأقلامهم

محمد السمالوسي يكتب: دلالات نشر الجيش المصري لوثائق تاريخية

الوكالة نيوز

في خطوة تاريخية تعكس الشفافية والإرادة للتوثيق التاريخي، قام الجيش المصري بنشر وثائق حرب أكتوبر 1973، وذلك بهدف فتح نوافذ جديدة للتعرف على تفاصيل تلك الفترة المصيرية في تاريخ مصر والعالم العربي.

توثيق التاريخ:

يأتي نشر الوثائق التاريخية من الجيش المصري كجزء من جهود مستمرة لتوثيق الأحداث والمعارك التي شكلت نقطة تحول في مسار الأمة. فحرب أكتوبر 1973 تمثل منعطفًا هامًا في تاريخ مصر، حيث استطاعت القوات المصرية والعربية تحقيق انتصارات استراتيجية أحدثت تغييرًا جوهريًا في المشهد السياسي والعسكري بالمنطقة.

التعريف بالتاريخ:

من خلال نشر الوثائق، يسعى الجيش المصري إلى تعريف الأجيال الجديدة بتفاصيل تلك الحرب والتضحيات التي قدمها الشهداء والجنود من أجل تحقيق الانتصار. 
إنها دعوة لاستذكار الماضي واستلهام الدروس والقيم من تلك الفترة الزمنية الحاسمة.

تعزيز الوعي الوطني:

بنشر الوثائق، يسهم الجيش المصري في تعزيز الوعي الوطني والانتماء لدى الشعب المصري، حيث يشعر الجميع بفخر واعتزاز بتاريخ بلادهم وتضحيات أبنائهم من أجل الدفاع عن الوطن والعرض.

تشجيع البحث التاريخي:

تشجيعاً للدراسات التاريخية والبحثية، يمثل نشر الوثائق فرصة للباحثين والأكاديميين لاستكشاف وتحليل أحداث تلك الحرب بشكل موضوعي وعلمي، مما يسهم في إثراء المعرفة التاريخية وفهم أبعادها المختلفة.

أهمية التوقيت:

إن توقيت نشر الوثائق النادرة حول حرب أكتوبر 1973 يأتي كرسالة قوية إلى كل من يتجرأ على المساس بأمن وأرض مصر.
يعكس هذا التوقيت الحساس الصبر المصري وعزمه على الدفاع عن سيادته وأمنه.
إنه تذكير بأن الصبر المصري لن يدوم طويلا، وأن المصريين بكل طوائفهم ومكوناتهم جاهزون للتحرك والتضحية من أجل الحفاظ على الأمن القومي وسيادة البلاد.

الدور الإعلامي:

تبرز الوثائق العلاقة القوية بين الجيش المصري والإعلام، خاصة الإعلام العسكري، الذي لعب دورًا حيويًا في التخطيط والإعداد لحرب أكتوبر 1973. 
يقع على عاتق الإعلام المصري مهمة غرس مبادئ العقيدة العسكرية وتعزيز قيم التضحية والولاء للوطن. 
كما أن دور الإعلام المصري في التصدي للتحركات الإعلامية السلبية يعزز الوعي الوطني ويقوي التلاحم الوطني.

أهمية الوثائق الرسمية:

تعكس الوثائق الرسمية حول حرب أكتوبر 1973 التخطيط الاستراتيجي للحرب وإدارتها بمراحلها المختلفة. 
تظهر الاستراتيجية الهجومية التي اتبعتها القوات المصرية والعربية لتحقيق الانتصارات في سيناء، وضرورة استغلال الفرص وتوظيف الإمكانيات بشكل محكم لتحرير الأراضي المحتلة.

ختامًا:

إن نشر الجيش المصري لبعض هذه الوثائق يأتي في وقت عصيب وحساس تمر به الأمة المصرية، فهي رسالة لطمأنة الداخل أن الجيش المصري مستعد لكل الظروف، ورسالة للعدو أن الأمن القومي المصري خط أحمر.. فالحذر!