اهم الاخبار
الثلاثاء 28 مايو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية الروسية: ننسق مع سوريا وإيران وتركيا بشأن اجتماع نواب وزراء الخارجية

نائب وزير الخارجية
نائب وزير الخارجية الروسي

كشف نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، أن موسكو تنسق مع سوريا وتركيا وإيران، بشأن جدول المشاورات الرباعية المقبلة على مستوى نواب وزراء الخارجية، وأنه لا توجد مواعيد محددة.

وقال بوغدانوف لوكالة "سبوتنيك" اليوم الثلاثاء: "لم نتفق بعد على أي شيء، لذا لا يوجد شيء يمكن نقله بعد".

وأضاف بوغدانوف أن هناك حديثا عن مشاورات رباعية الأطراف على مستوى نواب الوزراء، وأن الغرض منها هو التحضير لاجتماع وزراء الخارجية.

وتابع قائلا: "ننطلق من حقيقة أنه كلما تم إجراء [هذه المشاورات] بشكل أسرع كلما كان ذلك أفضل. لكن هناك جداول أعمال لزملائنا السوريين والأتراك والإيرانيين. بينما لا يوجد تاريخ محدد، سنواصل التنسيق".

أعلن جهاز الاستخبارات الخارجية الروسي، أن الولايات المتحدة مستمرة في استخدام الجماعات الإسلامية الخاضعة لسيطرتها في سوريا لتقويض مواقف الحكومة الشرعية.

وقال مدير جهاز الاستخبارات الخارجية، سيرغي ناريشكين، أمس الاثنين، إن القيادة المركزية للقوات الأمريكية تخطط لتشكيل كتائب من المتطرفين لنفيذ أعمال عدائية ضد الحكومة السورية.

وأضاف، أن الولايات المتحدة تخطط في هذا الإطار لتزويد تنظيمات إسلامية في سوريا بعشرات السيارات رباعية الدفع مجهزة بمدافع من عيار كبير، وكذلك أنظمة الدفاع الجوي المحمولة، نقلا عن روسيا اليوم.

وفي سياق آخر، أعلنت وكالة الأنباء السورية "سانا"، الأحد الماضي، عن إصابة ثلاثة عسكريين في هجوم صاروخي إسرائيلي على ريفي طرطوس وحماة.

وقال مصدر عسكري لـ سانا: إنه “حوالي الساعة السابعة و15 دقيقة من صباح اليوم، نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من اتجاه شمال لبنان، مستهدفاً بعض النقاط بريفي طرطوس وحماة، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها”.

وأضاف المصدر: إن العدوان “أدى إلى إصابة ثلاثة عسكريين بجروح، ووقوع بعض الخسائر المادية”.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان في تصريح لقناة العربية الإخبارية، بمقتل اثنين حتى الآن في الضربات الإسرائيلية على حماة وطرطوس.

وفي السياق، شنت القوات التركية قصف بري بالمدفعية الثقيلة على منطقة مخيم علي عيسى الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف الرقة الشمالي.

ووفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، طال القصف طريق”M4″ غرب ناحية عين عيسى، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية وحجم الأضرار المادية حتى اللحظة.