اهم الاخبار
الجمعة 27 يناير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الخارجية البريطانية: يجب ألا تستخدم مباحثات السلام الأوكرانية كغطاء لإعادة تسلح روسيا

وزير الخارجية البريطاني
وزير الخارجية البريطاني - أرشيفية

قال وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي، اليوم الأحد، إن أي محادثات سلام في أوكرانيا لا يجب أن تستخدم كغطاء لإعادة تسليح روسيا، مضيفا أنه لم ير أي مؤشرات على أن موسكو ستدخل في مفاوضات بحسن نية.

وشدد كليفرلي على أن بريطانيا تريد أن ترى محادثات سلام "عاجلاً وليس آجلاً"، وكرر أن أوكرانيا يجب أن تحدد المعايير لأي مفاوضات يتم إجراؤها، نقلا عن وكالة رويترز.

وصرح كليفرلي لشبكة سكاي نيوز بأنه: "يجب أن تكون أي مفاوضات حقيقية، ويجب أن تكون ذات مغزى، ولا يمكن أن تكون مجرد ورقة توت لإعادة التسلح الروسي وتجنيد مزيد من الجنود".

وأضاف: "لا أرى أي شيء يأتي من الجانب الروسي يمنحني الثقة في أن فلاديمير بوتين سيدخل هذه المحادثات بحسن نية. الخطاب الأوسع لا يزال تصادميًا للغاية."

وفي السياق، أعلنت هيئة الأركان الأوكرانية، اليوم، أن روسيا تحشد قواتها في منطقة لوغانسك بكثافة وتستعد لمهام قتالية.

وأشارت الهيئة إلى أن القوات الروسية نفذت 60 هجوما في لوغانسك وباخموت خلال 24 ساعة، لافته إلى أن خطر الهجمات الصاروخية الروسية على البنية التحتية لا يزال قائما، نقلا عن العربية نت.

وفي السياق، أشار وزير الخارجية الأوكراني دميتري كوليبا، إلى أنه يجب على المجتمع الدولي إجبار روسيا على احترام القانون الدولي.

وأكد كوليبا على أن الشتاء لن يوقف عزيمتنا على القتال وتنتظرنا أيام صعبة ونعرف أننا ندفع ثمنا غاليا، لافتا إلى أن أكثر من نصف نظام الكهرباء في بلدنا تعرض للتدمير من جراء الضربات الروسية، وفقا للعربية نت.

ومن جانبه، أعرب أمين عام حلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ، أمس السبت، عن قلقه من خروج الحرب في أوكرانيا عن السيطرة.

وأكد ستولتنبرغ علي أن الحلف لن يدخل في مواجهة مباشرة مع روسيا، مشيرا إلي أن مستقبل أوروبا يمر بلحظات مصيرية واستمرار دعم أوكرانيا مهم، نقلا عن العربية نت.

وفي سياق آخر، أشارت وزارة الدفاع البريطانية، إلى أن روسيا قد تستخدم عددا كبيرا من الصواريخ الباليستية الإيرانية في أوكرانيا.

وقال الوزارة في بيان علي تويتر: "أصبحت إيران واحدة من أكبر الداعمين العسكريين لروسيا منذ غزو روسيا لأوكرانيا."