اهم الاخبار
الثلاثاء 07 فبراير 2023
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الشرطة الألمانية: انتهاء أزمة احتجاز الرهائن في دريسدن باستسلام منفذ الهجوم

الشرطة الألمانية
الشرطة الألمانية - أرشيفية

أعلنت الشرطة الألمانية عن انتهاء أزمة احتجاز الرهائن في مدينة دريسدن باستسلام منفذ الهجوم بعد إقناعه بالتخلي عن السلاح ولا خطر على الزوار.

وقالت الشرطة "كل شيء واضح! وضع الرهائن في مدينة دريسدن انتهى!"، وقالت الشرطة على تويتر، إن شخصين بدا أنهما لم يصابا بأذى كانا في رعايتها، نقلا عن وكالة رويترز.

وقد أخلت الشرطة الألمانية مركزًا للتسوق والمناطق المحيطة به في مدينة دريسدن بشرق البلاد، اليوم السبت، للاشتباه في احتجاز رهائن.

وقالت الشرطة في بيان على موقعها على الإنترنت: إن "إدارة شرطة دريسدن تنفذ حاليا عملية في وسط مدينة دريسدن بعد الاشتباه في حادثة احتجاز رهائن"، نقلا عن وكالة رويترز.

ولم تذكر الشرطة تفاصيل لكنها دعت السكان إلى تجنب وسط المدينة، وأضافت أن سوق عيد الميلاد الشهير Striezelmarkt سيظل مغلقًا في الوقت الحالي.

وذكرت صحيفة بيلد الألمانية اليومية أن مسلحًا قتل امرأة، ثم اقتحم محطة إذاعية محلية وأطلق النار قبل أن يفر إلى مركز تجاري حيث أخذ عدة رهائن.

وفي سياق آخر، أعلن مكتب المدعي العام الاتحادي الألماني، عن اعتقال 25 من أعضاء وأنصار جماعة إرهابية يمينية متطرفة، في ساعة مبكرة من صباح يوم الأربعاء، خلال مداهمات في أنحاء ألمانيا.

وقال مكتب الادعاء الألماني في بيان، إن المداهمات جرت في 11 ولاية فيدرالية ألمانية، نقلا عن وكالة رويترز.

وقد أفادت وسائل إعلام ألمانية بأن الشرطة شنت واحدة من أكبر العمليات الخاصة في البلاد ضد المتطرفين اليمينيين الذين خططوا للاعتداء على مقر البرلمان "البوندستاغ".

وفي سياق آخر، أكد المستشار الألماني أولاف شولتز، الشهر الماضي، على أن ألمانيا قوية بما يكفي لتجاوز الأزمة الاقتصادية الناجمة عن الغزو الروسي لأوكرانيا والخروج منها أقوى بفضل نهج جديد لسياسة الطاقة والدفاع والتجارة في أكبر اقتصاد في أوروبا.

وقال شولتز أمام مجلس النواب في البوندستاغ، "إننا نتخلص من فشل سياسة الطاقة والتجارة التي أدت بنا إلى الاعتماد على جانب واحد مثل روسيا والصين، على وجه الخصوص"، مضيفًا أن الاستمرار على النحو السابق لم يكن خيارًا.