اهم الاخبار
الخميس 01 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الحكومة البريطانية: ملتزمون بخفض العدد الإجمالي للمهاجرين

رئيس الوزراء البريطاني
رئيس الوزراء البريطاني

قال المتحدث باسم الحكومة البريطاني، اليوم الخميس، إن رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك ملتزم بخفض العدد الإجمالي للمهاجرين إلى المملكة المتحدة عن المستويات القياسية، مضيفًا أن الحكومة ستنظر في جميع الخيارات لضمان عمل النظام.

وأضاف أن الإحصاءات الرسمية أظهرت أن إجمالي المهاجرين ارتفع إلى رقم قياسي يقدر بنحو 504 آلاف في العام المنتهي في يونيو، "إن رئيس الوزراء ملتزم تمامًا بخفض الأعداد الإجمالية".

وتابع قائلا: "نحن ندرس جميع الخيارات للتأكد من أن نظام الهجرة يفي بالغرض"، نقلا عن وكالة رويترز.

وفي السياق، وصل رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، يوم السبت، إلي العاصمة الأوكرانية كييف في زيارة مفاجئة للقاء الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، نقلا عن وكالة فرانس برس.

كما أكد وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي، على أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يخسر وقوات روسيا تتراجع في أوكرانيا رغم استخدام القوة الساحقة، نقلا عن العربية نت.

وفي وقت سابق، قال كليفرلي في تغريده على تويتر: إن "إيران وروسيا تنشران إراقة الدماء والدمار حول العالم. إن التهديد الذي يشكلونه لبلدنا والأمن العالمي أصبح أكثر تقدمًا من أي وقت مضى."

وفي سياق آخر، قال رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، الثلاثاء الماضي، إن حكومته ستستغرق بعض الوقت للتوصل إلى اتفاقيات التجارة الحرة مع الدول الأخرى "بشكل صحيح"، ولن تضحي بالجودة من أجل الإسراع في إبرام الصفقات التجارية المستقبلية.

وقال سوناك لبي بي سي في قمة مجموعة العشرين في إندونيسيا: "للمضي قدمًا، أريد أن أتأكد من أننا لا نضحي بالجودة مقابل السرعة عندما يتعلق الأمر بالصفقات التجارية، وسيكون هذا هو أسلوبي".

وأضاف "أريد أن أستغرق الوقت الكافي للحصول على صفقات تجارية مناسبة - مناسبة لبريطانيا"، نقلا عن وكالة رويترز.

وتابع قائلا: الوضع في البلاد استقر ولا أعتقد أن الانتخابات العامة الآن أولوية، مشيرا إلى أن الصين تهدد اقتصادنا وسنعمل على حماية أنفسنا، مؤكدا على أن الحوار مع الصين مهم لمواجهة التحديات العالمية.

ذكرت سفارة المملكة المتحدة في إندونيسيا في بيان، إن رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك سيدعو نظراءه في مجموعة العشرين لاتخاذ إجراءات عالمية منسقة لمواجهة التضخم وعدم الاستقرار الاقتصادي الدولي وارتفاع تكاليف المعيشة.