اهم الاخبار
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

أمين سر «دينية النواب»: موضوع التنمية المستدامة خطوة مهمّة في تجديد الخطاب الديني

النائب الدكتور محمد
النائب الدكتور محمد أبو هاشم أمين سر اللجنة الدينية بمجلس ال

أشاد النائب الدكتور محمد أبو هاشم أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب بأعمال وتوصيات المؤتمر العالمي السابع للإفتاء تحت مظلة الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم بعنوان "الفتوى وأهداف التنمية المستدامة"، مؤكدا أن موضوع المؤتمر هام جدا خاصة أن الأمم المتحدة خصصت سبعة عشر عنصراً للتنمية المستدامة، وعملت دار الإفتاء المصرية من خلال المؤتمر على التوضيح أن الإسلام سباق لكل هذا وأنه قدم للبشرية منهج يعمل على التنمية المستدامة ولكن بضوابط معينة حددتها الشريعة.  

وأكد النائب الدكتور محمد أبو هاشم أن الفتوى حاضرة في التنمية المستدامة، كما هي حاضرة في الأحكام الشرعية، مشيرا الى أن الشريعة الإسلامية تدعو إلى التنمية المستدامة في كل شيء، خاصة من حيث تفعيل دور التسامح بين البشرية حتى تحقق تكاملها ونموّها وترابطها وتعاطفها.

وأشار أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب إلى أن المؤتمر خطوة مهمة في تجديد الخطاب الديني، والتنمية المستدامة أحد أهم متطلبات الجمهورية الجديدة التي تُعنَى ببناءِ الإنسانِ قبلَ تَشييدِ الأركان، ولهذا يوجّه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى تجديد الخطاب الديني، وبناء الوعي الرشيد، وقد نهض بالأمرين جميعًا هذا المؤتمر.

ووجه النائب الدكتور محمد أبو هاشم أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب الشكر لفضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية على اختيار موضوع المؤتمر ودوره البارز في التأكيد على أن الفتاوى التي تصدر من دور الإفتاء تعمل على التنمية المستدامة، خاصة أنها صالحة للاستدامة والبقاء والسير على الطريق المستقيم.

وكانت دار الأفتاء المصرية قد عقدت أعمال المؤتمر العالمي السابع للإفتاء على مدار يومين تحت مظلة الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم بعنوان «الفتوى وأهداف التنمية المستدامة»، بحضور وفود من 91 دولة يمثلون كبار الشخصيات الرسمية من منظمة الأمم المتحدة، والصحة العالمية، وكبار رجال الدين من المفتين والوزراء والشخصيات العامة، وكذلك بمشاركة نخبة من القيادات الدينية وممثلي دُور الإفتاء على مستوى العالم.