اهم الاخبار
الأحد 27 نوفمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

الحكومة الكويتية تؤدي اليمين الدستورية أمام ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الصباح

ولي العهد الكويتي
ولي العهد الكويتي ورئيس الوزراء

استقبل نائب الأمير ولي العهد الكويتي الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، بقصر بيان صباح اليوم الاثنين، الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء لأداء اليمين الدستورية بمناسبة تعيينه رئيسا لمجلس الوزراء.

كما قدم لسموه الوزراء كلا من:

-طلال خالد الأحمد الصباح نائبا أول لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للداخلية.

- براك على براك الشيتان نائبا لرئيس مجلس الوزراء ووزير دولة لشؤون مجلس الوزراء.

- الدكتور بدر حامد يوسف الملا نائبا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للنفط.

- عبد الرحمن بداح عبد الرحمن المطيري وزيرا للإعلام والثقافة ووزير دولة لشؤون الشباب.

- عبد الوهاب محمد أحمد الرشيد وزيرا للمالية ووزير دولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار.

- الدكتور أحمد عبد الوهاب أحمد العوضي وزيرا للصحة.

- الدكتورة أماني سليمان عبد الوهاب بوقماز وزيرا للأشغال العامة ووزيرا للكهرباء والماء والطاقة المتجددة.

- الدكتور حمد عبد الوهاب حمد العدواني وزيرا للتربية ووزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي.

- سالم عبد الله الجابر الصباح وزيرا للخارجية.

- عبد العزيز ماجد عبد العزيز الماجد وزيرا للعدل ووزيرا للأوقاف والشؤون الاسلامية ووزير دولة لشؤون تعزيز النزاهة.

- عبد العزيز وليد عبد الله المعجل وزير دولة لشؤون البلدية.

- عبد الله علي عبد الله السالم الصباح وزيرا للدفاع.

- عمار محمد عمار العجمي وزير دولة لشؤون مجلس الأمة ووزير دولة لشؤون الاسكان والتطوير العمراني.

- مازن سعد علي الناهض وزيرا للتجارة والصناعة ووزير دولة لشؤون الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

- مي جاسم محمد البغلي وزيرا للشؤون الاجتماعية والتنمية المجتمعية ووزير دولة لشؤون المرأة والطفولة. حيث أدوا اليمين الدستورية أمام سموه بمناسبة تعيينهم في مناصبهم الجديدة.

ونقلا عن وكالة الأنباء الكويتية، وجه نائب الأمير كلمة سامية هذا نصها:

"بسم الله الرحمن الرحيم سمو الأخ الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء.. الاخوة الوزراء: في البداية - وقد أديتم اليمين الدستورية - يسرني أن أنقل لكم تحيات حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح (حفظه الله ورعاه) وأنعم عليه بالصحة والعافية.. وتهاني سموه وتهانينا لكم باختياركم للوزارة مؤكدين أن توليكم هذه المناصب أمانة ارتضيتم حملها أمام الله وأمام شعب وطننا العزيز داعين الله في علاه أن يوفقكم جميعا إلى ما يحبه ويرضاه وإلى ما فيه خير وصلاح البلاد والعباد مقدرين ما قدمه إخوانكم الوزراء السابقون من جهود مخلصة أثناء أداء مسؤولياتهم.

سمو رئيس مجلس الوزراء.. الاخوة الوزراء: الإخلاص للوطن وسمو الأمير واحترام الدستور وتطبيق القوانين والذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله وأداء أعمالكم بأمانة وصدق.. ركائز قسمكم العظيم فكونوا به بارين إلى تحقيق مصالح الوطن العليا ساعين مواجهين التحديات متجاوزين العقبات تاركين لأجيال وطننا الغالي بصمات يشهد بها وعليها التاريخ فالمناصب إلى زوال ولن يبقى لكم إلا ما تقدمونه من إنجازات وأعمال.

سمو رئيس مجلس الوزراء.. الاخوة الوزراء: أمامكم قضايا جوهرية وملفات عديدة نوليها اهتماما بالغا فعليكم - كل في موقعه - تطبيق القانون على الجميع بكل عدل ومساواة وترسيخ مبدأ النزاهة والشفافية والإسراع في تنفيذ الملفات ذات الأولوية للقيادة السياسية ولشعب الكويت الوفي ومنها: حفظ أمن الوطن والمواطن وتنفيذ المشاريع التنموية والارتقاء بالمنظومة الصحية وتطوير العملية التعليمية وتوفير الرعاية السكنية للمواطنين ومعالجة الشؤون الاقتصادية والاستثمارية ومكافحة الفساد وملاحقة المفسدين.. وغيرها من القضايا والملفات ذات الاهتمام. وفي الختام.. فإننا نؤكد أن حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح (حفظه الله ورعاه) ظهر وسند ودعم لنا جميعا ولكل من يسعى لخدمة وطننا العزيز مؤسسات وأفرادا.. فلتجتمع كل القلوب على حب الكويت وتلتف جميع السواعد لخدمتها ولتصف كل النفوس من أجلها ونتعاون جميعا لنرفع بنيانها ونعلي شأنها ونسير على بركة الله صفا واحدا ويدا واحدة في ظل قيادة سموه (حفظه الله ورعاه) وسدد بالتوفيق على دروب الخير خطاه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

ومن جانبه، ألقى الشيخ أحمد نواف الاحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء كلمة هذا نصها:

"سيدي سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولي العهد حفظكم الله ورعاكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تفضلتم سموكم - حفظكم الله ورعاكم - وأصدرتم أمركم السامي بتعييني رئيسا لمجلس الوزراء وكلفتموني بتشكيل الوزارة. واليوم وقد أديت وإخواني الوزراء اليمين الدستورية أمام الله أولا ثم أمام سموكم وهو قسم عظيم نسأل الله أن يعيننا على القيام بواجباته وأداء الأمانة التي حملتمونا إياها. فإنه يطيب لي بهذه المناسبة أن أرفع لمقام سموكم خالص التقدير وصادق التمنيات للثقة الغالية التي طوقتم بها أعناقنا في تحمل تبعات المسؤولية الوزارية لمواجهة الصعوبات والتحديات التي نطمح جميعا إلى تذليلها وتجاوزها بالعمل الجاد الدؤوب وبذل كل ما في الوسع لتنفيذ توجيهات سموكم التي تفضلتم بها بوجوب تسخير كل الطاقات من أجل رفعة الوطن وتحقيق تطلعات المواطنين من خلال العمل على تنفيذ برنامج شامل للإصلاح في جميع مناحي الحياة وفق الأولويات التنموية الملحة مع التأكيد على أن التعاون الإيجابي البناء مع مجلس الأمة وكافة أطياف المجتمع ومؤسسات المجتمع المدني به سيكون الركيزة الأساسية لتحقيق الصالح العام وتنفيذ الإنجاز المأمول. وإننا نعاهد الله سبحانه ثم حضرة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد وسموكم حفظكما الله ورعاكما بأن يكون الدستور والقانون عماد عملنا وأن نرعى حريات الشعب ومصالحه وأمواله وأن نؤدي أعمالنا بالأمانة والصدق مستهدفين بذلك مصلحة الكويت أولا وأخيرا وشاكرين لسموكم حفظكم الله ورعاكم النصائح الحكيمة والتوجيهات السديدة مؤكدين أن هذه النصائح والتوجيهات السامية هي النبراس الذي سوف تتخذه الحكومة هديا للقيام بتأدية مهامها على النحو المطلوب وفي حدود الإمكانيات المتاحة. ندعو الله سبحانه أن يعيننا على البر بقسمنا وتحمل المسؤولية والقيام بأعبائها على الوجه الأكمل وأن يحفظ الكويت وشعبها في ظل القيادة الرشيدة لسيدي حضرة صاحب السمو الأمير وسموكم حفظكما الله ورعاكما. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

وحضر مراسم أداء القسم كبار المسؤولين بالدولة.