اهم الاخبار
الجمعة 02 ديسمبر 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

عربى و دولى

مدير الوكالة الذرية الدولية: قد أزور محطة زابوريجيا النووية مجددا

محطة زابوريجيا النووية
محطة زابوريجيا النووية

قال رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، اليوم الأربعاء، إنه قد يزور محطة زابوريجيا النووية الأوكرانية التي تسيطر عليها روسيا مرة أخرى، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية المملوكة للدولة تاس.

وأضاف غروسي، الذي ترأس وفد الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى المحطة الشهر الماضي، أنه سيواصل مناقشة إنشاء منطقة عزلة حول المنشأة، نقلا عن وكالة رويترز.

وفي سياق آخر، أشار مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، اليوم، إلى أنه من المتوقع أن يتوصل الاتحاد اليوم إلى اتفاق بشأن اقتراح عقوبات جديدة على روسيا.

وتناقش حكومات الاتحاد الأوروبي، مجتمعة باسم المجلس، جولة ثامنة من العقوبات ضد روسيا منذ الأسبوع الماضي، نقلا عن وكالة رويترز.

وقال بوريل أمام البرلمان الأوروبي اليوم "أثق في أنه قبل نهاية هذه الجلسة الكاملة سنكون قد توصلنا إلى اتفاق داخل المجلس وتبني الاقتراح المشترك الذي قدمته المفوضية"

وأوضح بوريل، أن الجيش الأوكراني يحقق تقدما بمناطق عدة بفضل التعاون الاستخباراتي، مؤكدا على أنه لا شك في ضرورة الاستمرار بدعم كييف بكل الإجراءات المتاحة.

وفي السياق، وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم، مرسوما رئاسيا رسميا بشأن ضم جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، وكذلك مقاطعتي زابوريجيا وخيرسون الأوكرانية إلي روسيا، وتم نشر الوثائق ذات الصلة على بوابة الإنترنت الرسمية للمعلومات القانونية.

ونقلا عن وكالة سبوتنيك، فوفقًا للقوانين، يتم الاعتراف بسكان المناطق الجديدة من تاريخ إدراج هذه الأراضي في روسيا - 30 سبتمبر - كمواطنين روس.

كما سيتم منح أولئك الذين يرغبون في التخلي عن الجنسية الروسية شهرًا لتقديم الطلبات. في الوقت نفسه، تم تحديد أن الحصول على الجنسية ممكن بشرط تقديم طلب وأداء اليمين كمواطن روسي.

وقد وافق مجلس الاتحاد الروسي بالإجماع في جلسة عامة، أمس الثلاثاء، على التصديق على أربع اتفاقيات دولية بشأن قبول انضمام جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، بالإضافة إلى مقاطعتي خيرسون زابوريجيا إلى روسيا.

وتنص الاتفاقيات على أنه اعتبارًا من اليوم الذي يتم فيه قبول المناطق في روسيا، سيتم تشكيل جمهوريتين ومقاطعتين، والتي ستحتفظ بأسمائها الحالية، نقلا عن وكالة سبوتنيك.