اهم الاخبار
الأربعاء 10 أغسطس 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

أخبار عاجلة

تصريحات الرئيس السيسي في افتتاح اجتماع البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد

الوكالة نيوز

رحب الرئيس عبدالفتاح السيسي بضيوف اجتماع البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد، قائلا: "خلوني أبدأ كلامى بتوجيه التحية والاحترام والترحيب بكل الضيوف الموجودين اللى بيمثلوا البنوك والمصارف والمستقبل في أفريقيا.

وشدد الرئيس السيسي خلال كلمته في افتتاح فعاليات الاجتماع، على أهمية توافر الأمن والاستقرار كريكزتين أساسيتين لأى تغيير مناسب للدول.

مصر أنفقت ما يتراوح بين 400 و500 مليار دولار لتحقيق أهدافها التنموية

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن مصر أنفقت ما يتراوح بين 400 و500 مليار دولار لتحقيق أهدافها التنموية خلال 7 سنوات.

وأشار الرئيس خلال كلمته في الاجتماعات السنوية التاسعة والعشرين للبنك الأفريقي للاستيراد والتصدير، والتي تنعقد في العاصمة الإدارية الجديدة، إلى أنه يجب العمل على تنفيذ برنامج البنية التحتية لتحقيق التكامل بين دول أفريقيا.

وقال الرئيس، إن المقارنات والبيانات تعطينا فرصة للوصول للحقائق والاستنتاجات، لافتًا إلى أن 10% فقط من دول العالم غنية، وذلك من أصل حوالي 200 دولة، معقبا “باقى الدول تروح فين؟”.

تكلفة تأهيل وزراعة مليون فدان يصل إلى 200 مليار جنيه

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، ان تكلفة تأهيل وزراعة مليون فدان يصل إلى 200 مليار جنيه أى ما يعادل 30 مليار دولار، مضيفا: "دى القضية بين الواقع المطلوب والقدرة على تغييره علشان تزرع المليون فدان بتتكلم في 200 مليار جنيه يعنى 30 مليار دولار.. بدير بالأرقام دى واقع انا بعيشه علشان أحول مليون فدان غير قابلة للزراعة الى قابلة بتكلم في الأرقام دي".

وأضاف الرئيس السيسي خلال افتتاح فعاليات اجتماع البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد: "علشان تروح تعمل صناعة في دولة افريقية قيمة مضافة للحديد والنحاس فقط انت عاوز الكهرباء والمصنع والطرق والسكة الحديد تحتاج إلى أموال واستثمارات ضخمة جدا.. أول عقبة توفير التمويل اللازم لبنية أساسية تحقق اللى احنا عاوزينه".

الامن والاستقرار الركيزة الأساسية لاى تغيير 

وتساءل الرئيس: "يا ترى الامن والاستقرار الموجود في دولنا يسمح بكده ولا لأ؟، والمخاطر الموجودة في دولنا بيخلوا الائتمان تكلفته عالية ولا منخفضة، العنصرين دول في تقديرى الشخصي الأساس والركيزة الأساسية لاى تغيير مناسب للدول..لو محققتش العنصرين تستثمر في بلد مفيهاش أمن ولا استقرار ازاى؟".

وقال الرئيس: "حلم الشعوب وامالها وقدرة الدول على تنفيذه..مشكلة أخرى ان الناس عاوزة واللى عاوزاه قد تكون الدولة غير قادرة على تحقيقه على الأقل في منظور زمنى مناسب، فمحتاج زمن مش محتاج إرادة وخطط لا..ازاى تحقق الاستقرار والامن للشعوب اللى هي بتحلم على تحقيق امال وطموحات طيب قدرة الدولة على تنفيذه قد إيه؟..كام مننا فى أفريقيا من دول العشرين".

وشدد الرئيس السيسي على أهمية توفير الاستقرار والأمن قائلا: "الاستقرار والأمن إذا غاب عن دولة اوعوا تتطلبوا من الدولة دى إنها تتقدم أبدا، لن تتقدم.. انا بقول الحالة اللى بنصف بيها بلادنا هو استقرار ولا عدم  استقرار، فيه استقرار يبقى فيه أمل ، مافيش استقرار يبقى مافيش أمل، محدش حتى القطاع الخاص اللى هما مواطني البلد لو جيت قلتله تعمل مشروع عندك لو مكنتش مطمنلها أروح بلد تانية دى فلوس ناس.. والناس بتخاف على فلوسها".

هل استطاعت أوكرانيا أن تصبح مزرعة كبيرة وتنتج هذا الكم بسبب الإرادة السياسية

وأوضح السيسى أن السياسيين معنيون بالتعرف أثناء تنفيذ أى تخطيط على قدراتهم الاقتصادية، وضرب مثالًا بدولة أوكرانيا، متسائلًا: “أوكرانيا تنتج 60 مليون طن قمح، ومساحتها 600 ألف كيلو متر مربع، هل استطاعت أن تصبح مزرعة كبيرة وتنتج هذا الكم بسبب الإرادة السياسية أم بسبب قدرات متواجدة على الأرض؟”.

ونوه الرئيس إلى أن أوكرانيا تمتلك البينة الأساسية المطلوبة للزراعة من كهرباء وطرق ومصارف وتكنولوجيا للزراعة المتقدمة حتى الصوامع المتواجدة تخزن 5 ملايين طن، وهو حجم التصريف الشهرى لهم أمام طلب العالم، ما يعنى أنها نفذت بنية أساسية هائلة، متسائلا: “تنفيذ البنية الأساسية كم استغرق من الوقت والمال؟”.

ونبه الرئيس السيسى إلى بعض الدول الإفريقية تمتلك قدرات للزراعة أكثر من أوكرانيا، واستدرك قائلًا: “لكن هل لدى أحد معلومة أنه من أجل زراعة مليون فدان نحتاج إلى توافر كهرباء خاصة بها وتتكلف أموالًا ضخمة وطرقًا وسككًا حديدية وتكنولوجيا زراعية حديثة”.

وفي ختام كلمته، دعا الرئيس السيسى رجال الأعمال إلى الاهتمام بالقارة الإفريقية قائلا: “أقول لمجتمع المال والمصارف إن إفريقيا أمانة في رقابكم.. والمليار مواطن إفريقي أيضا أمانة في رقابكم”.