اهم الاخبار
الأربعاء 06 يوليو 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

سياسة

مدير منفذ السلوم: العمل لم يتوقف لحظة عقب أحداث يناير والثورة الليبية رغم التحديات

الوكالة نيوز

قال اللواء محمد السويسى، مدير عام منفذ السلوم البرى، إن المنفذ تعرض عقب ثورة يناير والثورة الليبية لأحداث صعبة، منها أعمال عنف، وعودة المصريين العاملين فى ليبيا، ما نتج عنه تهالك البنية التحتية للمنفذ وتراجع الموارد، موضحا أنه رغم تلك الظروف الصعبة لم يتوقف المنفذ عن العمل، لافتا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وجه بتطوير المنفذ ورفع كفاءته.

جاء ذلك على هامش زيارة وفد برلمانى من لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة النائب علاء عابد،  إلى محافظة مرسى مطروح، حيث يستهل الوفد جولته بتفقد منفذ السلوم البرى، ثم يتوجه إلى طريق السلوم /مرسى مطروح، كما سيلتقى الوفد البرلمانى اللواء خالد شعيب، محافظ مرسى مطروح، والقيادات التنفيذية بالمحافظة.

واستعرض السويسى، أعمال التطوير التى تتم على مساحة 285 فدان بهدف تيسير وسرعة حركة النقل والتجارة والأفراد، مع توفير التأمين اللازم بالمنفذ، لافتا إلى أن أعمال التطوير تشمل إقامة 12 مبنى جديد، ورفع كفاءة 18 مبنى آخر، على أحدث مستوى معمارى، وتزويد المنفذ بأحدث الأجهزة التكنولوجية، مع مد طرق خرسانية بطول 255 ألف متر، وطرق إسفلتية  بطول 155 ألف متر، بالإضافة إلى منطقة لوجستية بمساحة 700 فدان، لخدمة  التوسع في حركة التجارة وتوفير مزيدًا من فرص العمل.

تطوير منفذ السلوم البري

وأضاف مدير منفذ السلوم البرى، أن أعمال تطوير المنفذ تشمل تخصيص 3 مسارات للسيارات بداخله، وهى مسار سيارات النقل، كمسار متصل لإنهاء إجراءات المرور والجمارك والجوازات، ومسار للسيارات الملاكى ومسار للأفراد، مع وجود سيارات جولف لنقلهم حتى البوابة، بما يسرع عبور الأفراد خلال ساعة والشاحنات خلال ساعتين، مع وجود ساحات انتظار لعدد 512 سيارة نقل، لاستيعاب مزيد من السيارات، وساحة انتظار لعدد 800 سيارة ملاكى.

كما أشار السويسى، إلى أنه سيتم إنشاء مسار منفصل للطوارئ من إسعاف وإطفاء، وإنشاء منطقة أمنية بها أجهزة كشف وفحص خارج المنفذ، وتعقيم جميع السيارات قبل دخولها للمنفذ، مع تزويد المنفذ بعدد 540 كاميرا ثابتة ومتحركة بغرفة عمليات، و4 كاميرات حرارية على الأطراف لتغطية كل الميناء.

وأشاد أعضاء وفد لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، بجهود تطوير منفذ السلوم البرى، والتى تأتى فى إطار اهتمام القيادة السياسية بمطروح، والنهوض بالمشروعات القومية والتنموية التى تتم على أرضها ومنها أيضا محطة الضبعة والعلمين الجديدة.

ويضم الوفد البرلمانى، برئاسة النائب علاء عابد، رئيس لجنة النقل والمواصلات، النائب محمود الضبع، وكيل اللجنة، والنائب سيد عوض، أمين سر اللجنة، والنائب خالد تامر طايع، والنائب حسام عاشور، والنائب إمام منصور، والنائب حمدى عبد الوهاب، والنائب كمال أبو جليل، والنائب رزق راغب، والنائب محمد زين الدين، والنائب حسين تاعب.