اهم الاخبار
الإثنين 17 يناير 2022
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

تعليم

جلسة نقاشية حول تعزيز ريادة الأعمال المدفوعة بالابتكار

الوكالة نيوز

تواصلت فعاليات المنتدى العالمي الثانى للتعليم العالى والبحث العلمى (رؤية المستقبل)، والذي تنظمه وزارة التعليم العالى والبحث العلمى خلال الفترة من 8 إلى 10 ديسمبر الجاري، بالعاصمة الإدارية الجديدة، برعاية وتشريف الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وأقيمت جلسة بعنوان (تعزيز ريادة الأعمال المدفوعة بالابتكار)، بحضور د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، والمهندس/ آش روفيل مؤسس وشريك عام في Openner Venture Capital بالإمارات العربية المتحدة.

وتناولت الجلسة آليات تعزيز المشروعات المبتكرة، وأهمية التأثير المباشر وغير المباشر لبيئة التطوير المتكاملة (IDE)، وهى عبارة عن مجموعة من البرمجيات التى تساهم فى توفير تسهيلات شاملة للمبرمجين، وتساعدهم فى تطوير البرمجيات المختلفة؛ مما يسهم فى توفير فرص العمل.

وخلال الجلسة، قدم د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، عرضًا بعنوان (الابتكار وريادة الأعمال في مصر: الوضع الحالي والآفاق المستقبلية)، مشيرًا إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تسعى من خلال الاستراتيجية التى وضعتها للعلوم والتكنولوجيا والابتكار 2030 إلى تهيئة بيئة محفزة وداعمة للابتكار وريادة الأعمال، موضحًا أن أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا قامت بتخصيص برنامج قومى خاص بدعم الابتكار وريادة الأعمال، مضيفًا أن حجم استثمارات الأكاديمية لدعم منظومة الابتكار وريادة الأعمال بلغ حوالى 250 مليون جنيه، يتم تقديم نصفها على هيئة منح مقدمة من الاتحاد الأوروبى وبنك التنمية الإفريقى والمؤسسة الكورية للتنمية، والنصف الآخر يتم تمويله من الموازنة العامة للدولة على مدار 5 سنوات.

وأوضح د. محمود صقر أن هذا البرنامج أسهم فى إنشاء 28 حاضنة تكنولوجية ناشئة لاحتضان المبتكرين من رواد الأعمال والشباب، وتوفير الدعم الفنى والمادى والإشرافي لهم، حيث تقوم الحاضنة باحتضانهم لمدد تتراوح من 6 – 12 شهرًا وبمتوسط دعم (منحة) يصل إلى 200 ألف جنيه، مشيرًا إلى أن عدد الشركات المحتضنة بلغ حوالى 200 شركة تكنولوجية ناشئة لرواد أعمال، ساهمت فى توفير ما يقرب من ألف فرصة عمل، وبلغت القيمة السوقية لبعضها حوالى 100 مليون جنيه.

إنشاء أكثر من 40 ناديًا لريادة الأعمال فى الجامعات المصرية

وأضاف رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا أنه يتم إنشاء أكثر من 40 ناديًا لريادة الأعمال فى الجامعات المصرية، ويبلغ عدد المستفيدين منها أكثر من 28 ألف رائد أعمال من طلاب الجامعات المصرية، موضحًا أن الأكاديمية تعمل على نشر ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، من خلال العديد من البرامج منها؛ تنظيم المسابقات والبرامج التليفزيونية لدعم ريادة الأعمال التكنولوجية، مثل: برنامج القاهرة تبتكر، ومعرض القاهرة الدولى للابتكار، وتنظيم رالى القاهرة للسيارات الكهربائية محلية الصنع، ومسابقة المواد المركبة، ومسابقة العلمين للروبوتات، وبنك الابتكار المصرى، إلى جانب دعم مشروعات التخرج، ودعم مشاركة المبتكرين ورواد الأعمال فى المعارض والمسابقات الدولية، وقد أسفر عنها فوز العشرات من المشاركين المصريين بميداليات ذهبية؛ وكان أبرز مخرجات هذه البرامج نجاح أحد شباب رواد الأعمال المبتكرين فى مجال الهندسة الطبية فى تصنيع أول جهاز تنفس صناعى مصرى معتمد من هيئة الدواء المصرية.

ومن جانبه، أكد آش روفيل أهمية تطوير المؤسسات التي تبني قوتها التنافسية على تطبيق مخرجات البحث العلمى، باعتباره أحد أعمدة الاقتصاد القائم على المعرفة، والذى يتطلب ضرورة التعاون المكثف بين رجال الصناعة والشركات ومؤسسات البحث العلمى التطبيقى؛ بهدف تحويل المخرجات المبتكرة إلى تطبيقات تجارية، وتحقيق التسويق الناجح لها، مستعرضًا تجربة مؤسسة Openner Venture Capital مشيراً إلى أنها تعد منظومة عالمية لشركات التكنولوجيا في أبوظبي، تسعى إلى تمكين الشركات الناشئة ودعم نموها، موضحاً أنها تعد جزءا من جهود الحكومة لتنويع الاقتصاد، وعاملاً محفزًا لرحلة التحول الرقمي فى أبوظبي، مضيفاً أنها تهدف إلى تحقيق عوائد مالية مستدامة، وتؤدي دورًا مهمًا في المجتمع على المستوى المحلي والدولي، من خلال السعي لتحقيق النمو والعائد لضمان مستقبل مستدام.