اهم الاخبار
الجمعة 19 يوليو 2024
#الجمهوريةـالجديدة
رئيس التحرير
خالد العوامي

رياضة

ريال مدريد يحطم آمال برشلونة على "كامب نو" ويخطف ثلاث نقاط ثمينة

الوكالة نيوز

 

حقق ريال مدريد الفوز على برشلونة على أرضه وبين جماهيره بهدف دون رد، ضمن منافسات الجولة التاسعة من فعاليات مسابقة الدوري الإسباني الممتاز "الليجا"، والتي أقيمت على ملعب "كامب نو"، حيث أكمل الفريق الكتالوني إنطلاقته السيئة هذا الموسم.

بدأ برشلونة بشكل جيد، دون أن يصنع أي فرص، حيث تمكنوا من إيقاف ريال مدريد في الخلف، فلم يتمكن الزوار من الخروج من نصف ملعبهم خلال الدقائق الأولي من اللقاء الذي يجمع بينهم على ملعب "كامب نو".

وظل كلا الفريقين يلعبون في خطوط دفاعية عالية وكلاهما يقوم بعمله مع ارتكاب الكثير من حالات التسلل بسبب الكرات الطويلة، واستمر هذا الوضع حتي الدقيقة الـ 7 من احداث الشوط الأول، حيث لم تنفجر الحياة في الكلاسيكو.

وفي الدقيقية الـ 25، تسابق ممفيس ديباي إلى الأمام، حيث تلعب كرة لصالح سيرجينو ديست، وتلامس أنسو فاتي، مما قد يجعل الفرصة أكثر صعوبة لديست لأن الكرة أرتدت بعد ذلك، فيقوم اللاعب بتسديد الكرة المرتدة فوق العارضة.

ودخل ممفيس في منطقة الجزاء مرة أخرى في الدقيقة الـ 32، لكن ألابا نجح في إبعاده عن الكرة وشن النمساوي هجمة مرتدة، مع إعادة رودريجو الكرة إلى ألابا، الذي سدد تسديدة رائعة ليتقد ريال مدريد بالهدف الأول.

وفي الدقيقة 35، كاد برشلونة أن يصدر رد فعل فوري، حيث تخطي جيرارد بيكيه كل  اللاعبين في الزاوية وسدد الكرة برأسه، حيث يبدو أنه يرتد للداخل، لكنه في النهاية فشل في وضعه داخل الشباك ليظل التقدم من نصيب لوس بلانكوس.

وسدد جارسيا  تسديدة من مسافة بعيدة، لكنها سددت وارتدت على نطاق واسع لتسديد ركلة ركنية، في الدقيقة 38، و برشلونة لا يستطيع فعل أي شيء، وريال مدريد ينزل على الطرف الآخر ليفوز بركنية جديدة لصالحه.

وظهرت خطورة ريال مدريد بشدة في الدقيقة 40 من احداث الشوط الأول، حيصث خسر برشلونة الكرة  في كل مرة يحصل عليها، ويبدو الأبيض خطيراً في الهجوم المضاد، هكذا جاء الهدف، لكن لوس بلانكوس كان لديه حركات انتقالية واعدة.

وانتهي الشوط الأول،  بتقدم ريال مدريد، حيث سجل ديفيد ألابا الهدف الوحيد  خلال هجمة مرتدة بدأها بنفسه، وكان ذلك بعد أن أضاع سيرجينو ديست فرصة كبيرة في الطرف الآخر لبرشلونة.

وفي بداية الشوط الثاني، قام برشلونة بأول تبديل في المباراة، حيث تم تبديل ديست بعد خسارته في الشوط الأول ونزل كوتينيو لأرض الملعب، حيث من المؤكد أن المدافعين عن ريال مدريد حريصون على المضي قدمًا فقد حصل  فيرلاند ميندي على تسديدة رائعو في الدقيقة 48.

والدقيقة الـ 49، أنسو فاتي يصطدم بتمريرة عرضية للمرة  الأولى، حيث تصدى كورتوا لها فقد  بدأ برشلونة الشوط الثاني بشكل جيد، كان كوتينيو له تأثير، ولكن  لم يخلق البرازيلي فرصة واضحة ولكنه سبب مشاكل لدفاع ريال مدريد

وضربت الكرة ذراع توني كروس عندما قفز لأعلى لمبارزة مربع الجزاء مع فرينكي دي يونغ في الدقيقة الـ 58، ولا يصدق لاعبي برشلونة الأمر ويحاصرون الحكم خوسيه ماريا سانشيز مارتينيز، الذي يقرر حجز بيكيه بسبب احتجاجاته.

ووجد جوردي ألبا نفسه في موقف خطير ويحاول تسديدة متقاطعة، والتي لا تنجح إلا في العثور على ذراعي كورتوا، حيث يحاول البلجيكي شن هجوم مضاد، لكنه لا يستطيع فعل ذلك هذه المرة.

وفي نهاية المباراة، ينقل سيرجيو أجويرو نفسه إلى موقع رائع عند عرضية، قادرًا على وضع رأسه عليها،  ومع ذلك ، لا يمكن للمهاجم الأرجنتيني توجيه رأسيته نحو المرمى وهي تطير فوق العارضة مباشرة، وانتهت المواجهة بفوز ريال مدريد وخطف ثلاث نقاط ثمينة.

ويأتي ريال مدريد بعد هذه المباراة في المركز الأول برصيد 20نقطة، حيث خاض 9لقاءات فاز في 6وتعادل في 2 وهٌزم مرة وحيدة هذا الموسم فيما يأتي برشلونة في المركز الثامن برصيد 15 نقطة من خلال 9 مباريات حقق المكسب في 4 وتعادل في 3 وخسر في2.